تركيا
Open Panel
assam logo 200

  ASSAM®

جمعية مركز المدافعين عن العدالة

للدراسات الاستراتيجية

الجمعة, 27 تشرين2/نوفمبر 2015 00:00

اعلان الانتخابات على الأصدقاء

كتبه 
قيم الموضوع
(0 أصوات)

اعلان الانتخابات على الأصدقاء

( 18 تشرين الأول 2015 )

بعض أصدقائنا و أصحابنا اللذين يشاطروننا نفس الرؤى ليس من الممكن أن تفهم تعبيرهم عند دخولنا في بيئة وجو الانتخابات وخطاب المعارضة على حزبنا السياسي الذي يسعى لتوفير الاستقرار و السلام و الرفاه و الأمان و البقاء بلا بديل لبلدنا.

 كل ما قلناه سيكون صحيحا ولكن مسألة أن قول او عدم قول الصح من خلال النظر في المكان و الزمان و الموقف, حيث ينبغي أن يعرف على أنها مسألة فراسة و إنصاف.

نحن نمر بمرحلة صعبة. الحالة التي بها بلدنا هي حالة استثنائية. في الواقع هي حالة جدا استثنائية.

 

  • v     تركيا اعتبارا من تاريخ 10 آذار 2015 كانت تدار لـ 8 أشهر بوجه الانتخابات. ولو أضفنا الانتاخابات المحلية وانتخابات الرئاسة عام 2014, فانه من غير السهل الوقوف بتوازن في كل البلد الذي هو في هذا الجو الطويل من الانتخابات.

 v     الارادة السياسية: تعمل على ادارة الدولة بالمواجهة مع ثلاث من الكيانات الموازية اللذين هم في حالة مواجهة مع الارادة السياسية واللذين تداخلوا داخل الدولة في البنية القضائية و التنفيذية ( الارجاناكون, الجماعة المعروفة و المنظمة الارهابية )

 

 v     الارادة السياسية: وجدت نفسها في مواجهة هجمات لعصابات منظمة ارهابية مسلحة لها تاريخ لـ 30 عام ومرتبطة بالخارج اي في الداخل حرب داخلية وفي حرب في مواجهة العناصر الخارجية.

 v     القوة العالمية: تتواجد بكل امكانياتها بشكل تشكل حدود كل من البلدين ( سوريا و العراق ) و الذي تحكمها حرب أهلية حقيقية في جنوبنا.

 v     القوة العالمية: تسعى جاهدة من أجل ايقاعنا بما أوقعوا فيه جيراننا في الجنوب والعمل بكل اماكناتهم من أجل عرقلة التوازن السياسي و الاقتصادي و الاجتماعي و البيوغرافي و العسكري.

 v     القوى العالمية: تسعى الى خلق حرب غير نظامية لم يرسم حدود لها ولم يتم الاعلان عنها في العالم الاسلامي اطرافها من العناصر المذاهب الاسلامية و العرقية في الجغرافية الاسلامية. ويسعون الى ان تكون تركيا من مناطق هذه الحرب.

 قد تجد نادرا من كوادر الحكومات و الدول التي بامكانها أن تستمر في هذه الحالة داخل هذه الجغرافية الموجودين فيها وبسبب الميزات الخاصة لجغرافيتنا.

 الاحتياج الأول لتركيا في هذه الحالة والوضع: تأمين الوصول الى الاستقرار السياسي بنهاية الانتخابات والتي بامكانها انتاج حكومة بحزب واحد.

 ينبغي أن لا ننسى تاريخنا الحديث. بين 1970- 1980 في فترة 10 اعوام تم تشكيل 12 حكومة. هذا الضعف وفترة عدم الاستقرار الذي كان سببه هذه الحكومات الائتلافية القصيرة العمر حيث أتى بعدها انقلاب 12 من أيلول. بين أعوام 1991-1997 في فترة 6 أعوام خدمت 7 حكومات. بعد هذا عشنا اقلاب 28 شباط الذي مابعد الحداثة. لكن تركيا اليوم فان أكثر الامكانيات الكبيرة التي وصلت اليها كانت في فترات الاستقرار بالحكومات الائتلافية أعوام 1950-1960 و 1965-1971 و 1983-1991 و حكومة الحزب الواحد أعوام 2002-2015.

 مايقع على عاتقنا من بعد التشكيل السياسي الممكن ان يكون من خلال سلطة بحزب واحد و الدفاع عن قيمنا هو البقاء في نفس المكان.

 سلوكنا ينبغي ان يكون بعدم توجيه اللوم للحزب الواحد الذي سيشكل الحكومة لوحده والذي سيؤمن الاستقرار وأن تكون الاولويات بالتحذير من التطبيقات التي نراها خطأ من خحلال المشاعر أو مصادر الأخبار المحدودة, و الخطاب البريئ أو أقوم بالنتبيه من أجل أرى الحقيقة وعدم القيام بالخطأ.

 في الأصل هذا مايقوم به المعارضون من أجل الحصول عليه. فان محاولة العمل على التصحيح من خلال اعطاء الحق لادعاءاتهم هذا يعني العمل ضد الاستقرار السياسي و كأنك تدهن السمن على رغيف المعارضة.

 الصديق يتكلم بقساوة وكلامه ليس بالصحيح. الصديق يتكلم بطيبة على الرغم من انتقاده فكلامه طيب. واحدة بواحدة في البيئة المناسبة و الزمان المناسب عندما يتكلم لاثبات صداقته عندها هذا الحديث يكون حديث الصديق. في الأوقات العامة و العظيمة فان الكلمات التي تكون مثل الطعن في الظهر وما شابهها من حركات لا تليق بصديق. تليق بالعدو.

 في هذه الحالة في حال لم نكون ندافع عن ما تقوم به الارادة السياسية فان أفضل ما نقوم به هو السكوت.

أصدقائي الأعزاء:

 على الأقل حتى الانتخابات العامة التي ستحصل في 1 من تشرين الثاني 2015 أو حتى تشكيل الحكومة, ان كان بالامكان فلنتكلم عن ما تم تحقيقة لبلدنا من خلال هذه الحكومة. ونشارك القضايا الايجابية ونتكلم عن التقيم الذي لا يدعو للتردد في الأذهان. ولا نتكلم ونشارك في التعليقات التي ترى على أنها في طرف الحق وهي تكون في مسار الانتقام أو الكلام الذي يكون من دون التفكير فيما بعده.

 على وجه الخصوص فان الحديث عن مساوئ الحكومة قبل 15 يوم من الانتخابات وفق ما نراه لا فائدة منه بل فيه ضرر.

 حيث أنه هناك الكثير من الأشياء الرائعة. ففي الفترة الأخيرة هل هناك ادارة بديلة بامكانها أن تدير البلد أفضل في داخل دائرة النار هذه. حيث ينبغي أن نتجانب الحديث عن الأمور السلبية؟

 كطالبين للسلطة دعونا نقيم البيانات الانتخابية للأحزاب السياسية. دعونا نبحث بدقة و نقارن. ماتم تنفيذه في فترات ومراحل الحكومات المتعاقبة ما تم اكسبوه وما أضاعوه ونضعها في لوائح و نخزنها في ذاكرتنا. ان تداخل وضع القادة و الكوادر مع قيمنا لذلك فلنكن مطمئنين على أن تبياننا كان على حق من جانب ما قامو به أو سيقوموا به.

 على الأقل دعونا نتحدث عن الأمور الجيدة التي حصلت في الأسبوعين الاخيرين. فليتحدث من يزور أوروبا و دول البلقان و الشرق الاوسط ودول آسيا و دول الجمهوريات التركية ومن يعرف وضع تركيا في كل المجالات عن وضع تركيا اليوم وكيف كانت تركيا قبل 10 سنوات أو 20 سنة .

 فلنتحدث في هذه الفترة بيننا ومع محيطنا ومع من نراهم قريبين لنا ومع من لديه أفكار متداخلة عن هذه الأمور.

 حيث أنهم سألوا الامام علي ( رضي الله عنه عنه ) كيف لنا أن نعرف الصديق الحقيقي. فقال " انظروا الى أهداف سهام العدو ".

 أصدقاؤنا الحقيقيون هم الأشخاص اللذين يتعرضون لانتقالات في الصباح و المساء وهم في أهداف الاعداء لديننا و لأمتنا و شعبنا ودولتنا.

 ان كنا نريد السلام!

ان كنا نريد الاستقرار!

ان كنا نريد التطور!

وان كنا نريد أن نكون قوة

وان كنا نريد أن نكون قدوة للعالم الاسلامي

.......... !

ينبغي أن نحدد اتجاهنا.

ينبغي أن نحدث أنفسنا ومحيطنا عن الأمور الجيدة ونرفع المعنويات.

والسلام !

 

                                                                                                           عدنان تانريفيردي

           رئيس مجلس ادارة

      ASSAM وSADAT

   

قراءة 3565 مرات آخر تعديل على الجمعة, 27 تشرين2/نوفمبر 2015 14:11
Adnan TANRIVERDİ

Emekli Tuğgeneral Adnan Tanrıverdi Kimdir?

 

08 Kasım 1944 tarihinde Konya'nın Akşehir ilçesinde doğdu. İlkokul, ortaokul ve liseyi Adnan TanrıverdiAkşehir'de bitirdi. Orta tahsilinden sonra 1962-1963 öğrenim yılında bir yıl ilkokulda vekil öğretmen olarak görev yaptı. 1963-1964 öğrenim yılında bir yıl İstanbul Üniversitesi Fen Fakültesi Zooloji Bölümünde öğrenim gördü.

1964 yılında Kara Harp Okuluna girdi. 30 Ağustos 1966 yılında; Topçu Subayı olarak pekiyi derece ile Kara Harp okulunu bitirdi. 1967 yılında Topçu ve Füze Okulu Subay Temel Kursunu ikincilikle bitirdi. Mart 1967 tarihinde Teğmenliğe nasbedildi. Aynı yıl Füsun Hanım ile evlendi.

Sırasıyla; 23ncüPiyade Tugayı 8inci Topçu Taburunda(İstanbul), 10uncu Piyade Tümeni Topçu Alayında (Tatvan), 58inci Topçu Er Eğitim Tugayı Karargah Bölüğü ve 1inci Topçu Taburunda Batarya Komutanlıkları (Burdur) görevlerinde bulundu. 30 Ağustos 1970'de Üsteğmen, 30 Ağustos 1973'de Yüzbaşı rütbesine yükseltildi. Topçu Ve Füze Okulu Kurslar Alayı Yedek Subay taburunda Yedek subay Bölük Komutanlığı yaptı.

1976-1978 yıllarında Kara Harp Akademisinde öğrenim görerek 1978 yılında Kurmay Subay statüsünü kazandı. 1980 yılında Silahlı Kuvvetler Akademisini bitirdi. Kurmay Sb. olarak; 2nci Piyade Tümen  Komutanlığında  (Adapazarı) İstihbarat Şube Müdürlüğü ve Kurmay Başkan Vekilliği; Kara Harp Akademisi Öğretim Üyeliği; Genelkurmay Özel Harp Daire Başkanlığı Lojistik ve Harekat Şube Müdürlükleri, Kurmay Başkan Vekilliği görevlerinde bulundu.

30 Ağustos 1980 tarihinde mümtazen terfi ettirilerek Binbaşılığa, 30 Ağustos 1984 tarihinde Yarbaylığa, 30 Ağustos 1987 tarihinde Albaylığa yükseltildi.

Akademi öncesi Özel Tekamül Kursları, Fransızca Temel Kursu ve Gayri nizami Harp Kursu gördü.

1986-1988 yıllarında Kuzey Kıbrıs Türk Cumhuriyeti Sivil savunma Teşkilat Başkanlığı, 1988-1990 yıllarında Askeri Yüksek İdare Mahkemesi 1inci ve 2nci Dairelerinde Subay Üyelik ve 1inci Daire Başkan Vekilliği görevlerinde bulundu.

1990 yılında 8inci Kolordu Topçu Alay Komutanlığı (Malazgirt) görevine atandı. Bu görevde iken 30 Ağustos 1992 tarihinde Tuğgeneralliğe yükseltildi.

1992-1995 yılları arasında üç yıl 2inci Zırhlı Tugay Komutanlığı (Kartal), 1995-1996 yıllarında da Kara Kuvvetleri Sağlık Daire Başkanlığı görevlerinde bulunduktan sonra 30 Ağustos 1996 yılında kadrosuzluktan emekliye sevk edildi.

Emekliye ayrıldıktan sonra, 1997:1998 yılları arasında bir yıl süre ile fahri olarak , Üsküdar FM Radyosunun Genel Koordinatörlük görevini yürüttü. 30 Mayıs 2004 tarihinde İhlâs Marmara Evleri Camii Yaptırma ve Yardım Derneği Yönetim Kurulunda yer aldı. 28 Kasım 2004:22 Kasım 2009 tarihleri arasında Adaleti Savunanlar Derneği (ASDER) nin Genel Başkanlığı görevini üstlenmiştir.

ASDER Onursal Başkanı olarak, Müslüman Ülke Silahlı kuvvetlerinin Organizasyon ve stratejik kullanımına Danışmanlık, son kullanıcı seviyesinden eğitici seviyesine kadar, özel konularda eğitim ve harp, silah ve araçlarının temini, bakım ve onarımı hizmetlerinde görev yapmak üzere SADAT Uluslararası Savunma Danışmanlık İnşaat Sanayi ve Ticaret Anonim şirketini 28 Şubat 2012 tarihinde; İslam Ülkelerinin bir irade etrafında birleşmesinin teknik esaslarını inceleme ve İslam birliği temelinin atılması için uygun koşulları oluşturma hizmetleri için "Adaleti Savunanlar Stratejik Araştırmalar Merkezi Derneğini" (ASSAM) 24 Mayıs 2013 Tarihinde; SADAT A. Ş. Bünyesinde hizmet verecek emekli askeri personelin kondisyonlarını muhafaza etme ve geliştirme hizmetlerinin yürütülmesi için "Yunus Uluslararası Doğa Sporları Derneği ve Deniz Sporları Kulübünü" (YUSDER) 19 Ocak 2013 tarihinde Kurmuştur.

Halen; ASDER Onursal başkanlığı ile ASSAM, SADAT A.Ş. ve YUSDER Yönetim Kurulu Başkanlıklarını aktif olarak yürütmektedir.

Evli ve iki çocuk babası olup Fransızca bilir.

 

من هو الجنرال المتقاعد عدنان تاريفيردي

 

هو من مواليد 08/11/1944 من محافظة قونية منطقة أكشيهير , أتم دراسته الابتدائية و الاعدادية و الثانوية في أكشيهير . بعد التعليم الثانوي عام 1962 – 1963 قام بوظيفة مدرس وكيل للمرحلة الابتدائية في سنة تدريسية . وفي عام 1963-1964 في هذه السنة دخل جامعة استنبول كلية العلوم قسم الحيوان .

في عام 1964 دخل الى المدرسة الحربية . بتاريخ 30 أغسطس عام 1966 , انهى المدرسة الحربية كضابط مدفعية و بقدير امتياز . في عام 1967 , انهى كضابط عام في مدرسة المدفعية و الصواريخ واحتل المركز الثاني . وبتاريخ 1967 آذار تخرج برتبة ملازم . و بنفس العام تزوج من السيدة نوفوس .

على التوالي : قام بالخدمة في  اللواء 23 مشاة في الكتيبة 8 مدفعية ( استنبول ) , في اللواء 10 شعبة فوج المدفعية (تطوان) , الكتيبة 58 لواء التدريب الخاص مقر الكتيبة و الكتيبة الاولى وقيادة البطاريات (بوردور) , بتاريخ 30 أغسطس عام 1970 رفع الى رتبة ملازم أول , وبتاريخ 30 أغسطس عام 1973 رفع الى رتبة نقيب . وخدم كقائد قسم الضباط الاحتياط في دورات مدرسة المدفعية و الصواريخ .

بين أعوام 1976 – 1978 قام بالتدريس في اكاديمية الحرب البرية وفي عام 1978 اكتسب مكانة ضابط اركان . في عام 1980 انهى اكاديمية القوات المسلحة بكونه ضابط أركان .

تواجد أيضا في الخدمة في الاماكن التالية : قيادة اللواء الثاني (أدابازاري) مديرية فرع الاستخبارات و قسم نائب رئيس الأركان , عضوية مدرس في اكاديمية الحرب البرية مديرية فرع الحركات و الخدمات اللوجستية,وفي دائرة الحرب الخاصة في رئاسة الاركان , وقسم  نائب رئيس الأركان .

وبتاريخ 30 أغسطس 1980 رفع الى رتبة رائد بتقدير ممتاز , وبتاريخ 30 أغسطس 1984 رفع الى رتبة مقدم , وبتاريخ 30 أغسطس 1987 رفع الى رتبة عقيد .

قبل الأكاديمية دورات تطوير خاصة , دورة أساسية باللغة الفرنسية , و أخذ ايضا دورة في الحروب الغير نظامية .

بين أعوام 1986 – 1988 قائد تشكيلات الدفاع المدني في جمهورية شمال قبرص التركية .

بين أعوام 1988 – 1990  كان بالخدمة في المحكمة العسكرية الادارة العليا في الدوائر الأولى و الثانية كعضو ضابط , وشغل نائب رئيس الدائرة الثانية .

وفي عام 1990 تم تعيينه في قيادة لواء المدفعية في الفيلق 8(ملازجيت). ورفع الى رتبة عميد عام 1992 وهو في هذا الموقع .

تواجد بالخدمة بين أعوام 1992 – 1995 ثلاث سنوات في اللواء الثاني مدرع (كارتال), في عامي 1995 – 1996 كان في قيادة دائرة الصحة للقوات البرية  , ثم بتاريخ 30 أغسطس من عام 1996 تمت احالته من العمل الى التقاعد .

بعد أن تقاعد , بين أعوام 1997:1998 ولمدة عام واحد كان بمثابة رئيس فخري و عمل كمنسق عام لراديو اسكودار . بتاريخ 30 آذار (مارس) 2004 كان له موقع في ادارة انشاء جمعية للمساعدة و بناء جامع في منطفة منازل اخلاص مرمرة.

وبين تواريخ 28 تشرين الثاني(نوفمبر)عام 2004 ,22 تشرين الثاني (نوفمبر) 2009 شغل منصب رئيس الجمعية العامة لجمعية المدافعين عن العدالة (ASDER).

وكونه رئيس فخري لـ (ASDER) : بتاريخ 28 شباط 2012 تم انشاء شركة SADAT  الاستشارية الدولية للدفاع و التجارة والتجارة و الصناعة المساهمة , وذلك لخدمات الصيانة و الاصلاح وتأمين المعدات للأسلحة و الحرب و التدريب بشكل خاص , و التدريب من مستوى المجند الى مستويات المدرب , و تنظيم القوات المسلحة للدول المسلمة و استشارات في الاستخدام الاستراتيجي. القيام بالخدمات اللازمة وخلق ظروف مواتية لارساء أسس الاتحاد بين الدول الاسلامية بارادة موحدة والقيام بالخطوات المطلوبة ودراسة المبادئ التقنية " جمعية مركز المدافعين عن العدالة للأبحاث الاستراتيجية ". بتاريخ 24 آذار (مارس) 2013 قامت SADAT A بالتشكيل في بنيتها "جمعية يونس الدولية للألعاب المائية و فرق الرياضات البحرية " في 19 يناير 2013  وذلك لاعطاء الخدمات وضمت في بنيتها العسكريين المتقاعدين للمحافظة على الحالة الممتازة و تسيير تطوير الخدمات .

والآن : يقوم بتسيير وبحالة فعالة رئاسة مجلس ادارة YUSDER و SADAT A.Ş  و ASSAM

 و الرئاسة الفخرية لـ ASDER

متزوج وأب لولدين , ويجيد الفرنسية    

الموقع : www.adnantanriverdi.com

البنود ذات الصلة (بواسطة علامة)

الدخول للتعليق

مجالس البحوث الاستراتيجية

مجلة ASSAM

ASSAM مجلة التحكيم الدولية
(ASSAM - UHAD)
Subscribe in a reader Facebook'ta Takip Edin Google+ Twitter'da Takip Edin Bülten Aboneliğinizi Yönetin

تسجيل الدخول

Address: Marmara Mahallesi Hurriyet Bulvari No:110/H Beylikdüzü / İstanbul / 34524 / Turkey
Tel: +90 555 000 58 00 email: info @ assam . org . tr