الإثنين, 25 حزيران/يونيو 2018 00:00

تركيا اختارت

كتبه
قيم الموضوع
(0 أصوات)

قامت تركيا يوم الأحد الموافق ل 24 يونيو/ حزيران 2018 بانتخابات رئاسية ونيابية. تمنياتي أن تكون نتائج الانتخابات خيّرةً مباركةً.

كانت استطلاعات الرأي تُظهر نتائج الانتخابات بشكل واضح قبل أسابيع. شعبنا النبيل وجه رسالةً مهمةً بانتخابات 24 يونيو/ حزيران 2018.

عند سؤال الناخبين في استطلاعات الرأي قبيل الانتخابات عن سبب اختيارهم كانت أجوبتهم؛ التغييرات الكثيرة التي تعتبر ثورة ومنها: التغييرات الجذرية في قطاع الصحة، والاستثمارات في قطاع التعليم والتدريب، والتطور التكنولوجي وجعل الكتب مجانية في المراحل الإبتدائية والوسطى، والاستثمارات في قطاع المواصلات، بالإضافة لجسر السلطان سليم ونفق أوراسيا وجسر السلطان غازي ومطار اسطنبول الجديد وجسر مضيق جناق قلعة والطرق السريغة والطرق المقسمة والقطار السريع.

عند النظر إلى تركيا من الداخل فالمنظر هكذا، لكن عند النظر إليها من الخارج فالمنظر مختلفٌ تماماُ؛

أعلنت تركيا بقائها 5 سنوات إضافية في دوري العمالقة وفق نتائج انتخابات 24 يونيو/ حزيران 2018. رأت السياسة العالمية أن تركيا ستحدد حتى عام 2023 ترتيب القوى العظمى العالمية

اللذين اختاروا مواجهة تركيا حبّذوا ذلك أم لا سيسقطون في الدوري العالمي نحو الأسفل، وأما اللذين سيدخلون في علاقاتٍ ودّية مع تركيا فمصيرهم سيكون الصعود.

ونرى ذلك بشكلٍ واضحٍ جدّاً في الانتخابات الماضية حيث تلقت الولايات المتحدة هزائم متلاحقة واحدة تلوا الأخرى عندما كانت تحاول جاهدةً وضع جمهورية تركيا تحت الوصاية.

نتذكر منها:

  1. فشلت محاولة الانقلاب في 15يوليو/ تموز 2016 التي قام بها جماعة فتح الله غولن التي استثمروا عليها منذ سبعينيات القرن الماضي وكان مآل الجماعة إنفضاحها فجأةً.
  2. ذهبت هباءاً خطتهم لتقسيم تركيا طريق التنظيمات الارهابية PKK/ PYD، هذه المنظمات الارهابية التي تم تمويلها لسنواتٍ طويلة خسرت كل ما تملك.
  3. منيت بهزيمةٍ بعد القضاء على المنظمات التي كانت تتحكم بها حيث عمدت هذه المنظمات إلى سياسة الخنادق في بعض الويلايات والمقاطعات الموجودة في جنوب شرق تركيا وذلك بعد انتخابات 7 يونيو/ حزيران 2015.
  4. مشروع سحب داعش إلى جرابلس وتسليم مدينة الرقة إلى PYD بائب بالفشل بعد قيام القوات التركية بعمليةٍ عسكرية.
  5. جهودهم ومشروهم الهادفة لتسليم الموصل للحشد الشعبي منعت بقرار تركيا بتعزيز تواجدها في بغشيقة، وخططهم لتقسيم العراق إلى ثلاثة بائت بالخسران.
  6. داعش التي قاموا بإنشائها أثناء حرب الخليج تم تحويلها إلى منظمةً إرهابية اثناء الازمة السورية بقصد تأجيج الأزمة لكن بدخول تركيا إلى الخط حال دون حدوث ذلك وأدت إلى تدميرها.

تم مسح المنظمات الارهابية الموجهة من قبل الولايات المتحدة الأمريكية من ساحة التاريخ المتواجدة في شمال سورية والعراق المتمثلة بداعش PYD/ PKK نتيجة القيام بعمليات عسكرية في عفرين ومنبج وقنديل.

ماذا سيحدث في الفترة من 2018 حتى 2023؟

الجمهورية التركية خلال الـ 5 سنوات القادمة على الساحة الدولية:

  1. سيتم ترقية تركيا لتصبح الزعيمة الطبيعية من موقعه كأمل الخلاص للأغلبية الصمتة من الجغرافيا الإسلامية التي تقع تحت الوصاية في السياسة العالمية.
  2. ستتغير الموازين في منظمة الأمم المتحدة.
  3. ستخطى الخطوات الأولى من اتحاد الدول الإسلامية.
  4. بالتحرك على حقيقة أن أجواء السلام والأمان هي حقٌ للبشرية جمعاء، وبدعم الدول في منطقة أسريقيا (آسيا- افريقيا) التي كانت تفتقر إلى الاستقرار بسبب وقوها تحت الوصاية ستكون رعباً للدول التي كانت تسمى في الماضي القوى العظمى.

تنتظر الجمهورية التركية فترةُ صعبة. سوف تتخلص أمتنا النبيلة من قيودها كلما وقفت على قدميها ولكن واضحٌ أيضاً أن هذه الفترة ستكون مؤلمة. أمتنا مستعدة لمواجهة هذه الألام.

قراءة 1229 مرات آخر تعديل على الثلاثاء, 26 حزيران/يونيو 2018 13:55
Melih TANRIVERDİ

1968 yılında Üsküdar'da doğdu. Uludağ Üniversitesi Mühendislik Fakültesi Elektronik Bölümü mezunu.

1990 yılında haberleşme sektöründe Bursa'nın önde gelen firmalarından birinde çalışmaya başladı. Henüz daha Türkiye'de cep telefonu kullanımı başlamamıştı. 1991 sonunda Hilal Telefon'u kurarak telefon, faks, telsiz telefon cihazları bakım onarımı teknik servis hizmeti vermeye başladı.

1995 - 1996 yıllarında 247nci Kısa Dönem olarak askerliğini Muhabere Elektronik Bilgi Sistemler (MEBS) Okulu ve Eğitim Merkezi Komutanlığı Mamak / Ankara'da yaptı.

1997'de AKM Telekomünikasyon'u kurdu. AKM Telekom 2003 yılında (Panasonic Türkiye Distribütörü) Tekofaks'ın Yetkili Servisi, 2009'da doğrudan Panasonic Yetkili Servisi oldu. 1997 - 2012 yılları arasında AEG, Hagenuk, Switel, Motorola başta olmak üzere bir çok markanın yetkili servisliğini yürüttü. AKM Telekom, TSE Hizmet Yeri Yeterlilik Belgesine sahip idi. Ağustos 2012'de firmayı devretti.

2004 yılında Bursa Elektronikçiler Odası Yönetim Kurulu üyeliğine seçildi. 2004 - 2012 yılları arasında Projelerden Sorumlu Yönetim Kurulu Üyesi olarak aktif görev aldı.

Görev aldığı AB tarafından desteklenip finanse edilen projelerden bazıları şunlardır;

  1. İş Piyasasında Mekatronik Eğitiminin Önemi (Importance of Mechatronic Training in Labour Market)
  2. Küresel Kriz Döneminde Yeni İş Yerleri Oluşturmak İçin Yenilik Olarak Girişimcilik (Enterprise As Innovation to Create New Work Places at Time of Global Crisis - InnovaCreaWork)
  3. Tüm Olumsuzluklara Rağmen İngilizce Eğitimi (English Education Despite All the Negativities - EEDAN)

2004 - 2012 yılları arasında Bursa Elektronikçiler Odası İşletmelerüstü Elektronik Eğitim Merkezinde eğitmen ve yönetici olarak görev aldı.

  1. Bilgisayar Teknik Servis Elemanlığı
  2. Oto Elektroniği
  3. Elektronik Güvenlik Sistemleri Bakım Onarımı
  4. Telefon Santral Bakım Onarımı
  5. Cep Telefonu Teknik Servis Elemanlığı

konularında 360 saatten başlayıp 800 saatlere kadar uzanan kurslarda eğitmen ve yönetici olarak görev aldı. ÖSDP (Özelleştirme Sosyal Destek Projesi), MEGEP (Meslek Eğitimini Geliştirme Projesi), İŞKUR Meslek Edindirme Kursları gibi pek çok sosyal ağırlıklı eğitim projesinde görev aldı.

Tüm Türkiye'deki Esnaf Sanatkarlar veya Ticaret Odasına kayıtlı Elektronik ve bağlı branşlarında faaliyet gösteren meslektaşlarının teknik destek, şema, arıza notu, servis kılavuzu ihtiyacını karşılayabileceği interaktif online bir veritabanı uygulaması ve bilgi paylaşım forumları içeren www.turkiyeelektronikcileri.org platformunun kurulması ve işletilmesinde öncü ve aktif görev aldı.

Bursa Elektronikçiler Odası üyelerinin sunmakta oldukları hizmet ve satmakta oldukları ürünlerin ücretsiz olarak reklamlarını yapabildikleri online reklam uygulaması olan www.bursaelektronikpazar.com web sitesinin kurulmasında aktif ve öncü rol oynadı.

Kullanım dışı kalan her türlü elektronik cihazın toplanarak kayıt altına alındığı ve daha sonra tasnife tabi tutularak uygun olanların bakımdan geçtikten sonra ihtiyacı olan okullara hibe edildiği, ihtiyaç fazlası olanlar ile çalışmaz durumda olanların sökülerek kullanılabilir durumda olan parçaların online bir veritabanına fotoğrafları ve teknik özellikleri ile birlikte kaydedildikten sonra Bursa Elektronikçiler Odası üyesi elektronikçilere ücretsiz verilerek bakım onarım sektörüne bedelsiz yedek parça temini sağlayan Bursa Elektronikçiler Odasının Sosyal Sorumluluk Projelerinden biri daha olan Yeşil - Beyaz - Mavi isimli projede yine öncü ve aktif rol aldı. (Ayrıntılar için www.eatik.org)

2005 - 2012 yılları arasında Bursa ve İlçelerindeki Tüketici Hakem Heyetlerinde Telsiz Telefonlar, Cep Telefonlar, Kamera ve Fotoğraf Makineleri konularında Bilirkişi olarak görev yaptı.

2011 - 2012 yıllarında KOSGEB Bursa Hizmet Merkezi Müdürlüğü "İşbirliği Güçbirliği Destek Programı"nda Bursa Esnaf Odaları Birliği'ni temsilen Komisyon Üyesi olarak görev yaptı.

Eylül 2012'den beri SADAT Uluslararası Savunma Danışmanlık İnşaat Sanayi ve Ticaret A.Ş.'de yönetici olarak çalışmaktadır. Finans, İletişim ve Bilişim, İkmal ve Donatım Müdürlüklerinde bulundu. Mart 2013'te Yönetim Kurulu Üyeliğine seçildi. Ağustos 2016'ya kadar İdari Faaliyetler Genel Müdür Yardımcılığını da yürütmüştür. Ağustos 2016'da Yönetim Kurulu Başkanlığına getirilmiştir.

Şubat 2014 'te Trileçe Dünyası'nı kurarak gıda sektöründe Türkiye'nin ilk toptan Trileçe üretimine başladı. Firma yatırımları ile tatlıcılık ve pastacılık sektöründe ilerlemektedir. Ürünler İstanbul'un yanı sıra tüm Marmara ve Ege'ye ulaşmıştır.

ASSAM Kurucu Üyesi ve Yönetim Kurulu Üyesidir.

Evli, 3 çocuk babası olup İngilizce bilmektedir.

 

مليح تانريفردي

ولد في عام 1968 في أوسكودار. خريج كلية الهندسة بجامعة أولوداغ، قسم الإلكترونيات.

في عام 1990 بدأ العمل في واحدة من الشركات الرائدة بورصة في قطاع الاتصالات. في حين لم يبدأ استخدام الهاتف المحمول في تركيا. في نهاية عام 1991، أسس هلال تلفون وبدأ في تقديم الخدمات الفنية للهاتف والفاكس وصيانة معدات الهاتف اللاسلكي وإصلاحها.

بين عامي 1995 و1996، أدى خدمته العسكرية قصيرة المدة الدورة 247 في ماماك / أنقرة في مدرسة نظم المعلومات الإلكترونية للاتصالات وقيادة مركز التدريب.

في عام 1997، أسس شركة AKM للاتصالات السلكية واللاسلكية. أصبحت شركة AKM Telekom في عام 2003 (موزع باناسونيك في تركيا) خدمة تكوفاكس المعتمدة، وأصبحت خدمة الصيانة المعتمدة من باناسونيك مباشرة في عام 2009. بين عامي 1997 و2012، عمل كخدمة معتمدة للعديد من العلامات التجارية، بما في ذلك AEG، هاغنوك، سويتل، موتورولا. كانت شركة AKM Telekom حاصلة على شهادة تأهيل مكان الخدمة من معهد الموصفات التركية. قام بنقل ملكية الشركة في أغسطس 2012.

وفي عام 2004، تم انتخابه عضواً في مجلس إدارة غرفة بورصة للإلكترونيات. وبين عامي 2004 و2012، عمل بنشاط كعضو في مجلس الإدارة المسؤول عن المشاريع.

بعض المشاريع التي يدعمها ويمولها الاتحاد الأوروبي تشمل؛

1. أهمية تعليم الميكاترونكس في سوق العمل (Importance of Mechatronic Training in Labour Market)

2. ريادة الأعمال والابتكار لخلق أعمال جديدة خلال الأزمة العالمية (Enterprise As Innovation to Create New Work Places at Time of Global Crisis - InnovaCreaWork)

3. تعليم اللغة الإنجليزية على الرغم من كل السلبيات (English Education Despite All the Negativities - EEDAN)

بين عامي 2004 و2012، عمل كمدرب ومدير في غرفة بورصة للإلكترونيات، مركز تدريب الإلكترونيات للأعمال.

1. موظفو خدمات الحاسوب التقنية

2. إلكترونيات السيارات

3. إصلاح وصيانة أنظمة الأمن الإلكتروني

4. إصلاح وصيانة مقسم الهاتف

5. موظفو الخدمة الفنية للهاتف المحمول

عمل كمدرب ومدير في دورات تتراوح من 360 ساعة إلى 800 ساعة. شارك في العديد من مشاريع التعليم ذات التوجه الاجتماعي مثل (مشروع الدعم الاجتماعي للخصخصة)، (مشروع تطوير التعليم المهني، دورات التدريب المهني في إيشكور.

وقد قام بدور رائد ونشط في إنشاء وتشغيل منصة www.turkiyeelektronikcileri.org، والتي تتضمن تطبيق قاعدة بيانات تفاعلية عبر الإنترنت ومنتديات لتبادل المعلومات حيث يمكن للزملاء العاملين

في الإلكترونيات والفروع التابعة المسجلة لدى غرفة الحرفيين أو التجارة في جميع أنحاء تركيا تلبية الحاجة إلى الدعم الفني، والتخطيطات، وملاحظات الأخطاء، وأدلة الخدمة.

وقد لعب دوراً نشطاً ورائداً في إنشاء موقع www.bursaelektronikpazar.com الإلكتروني، وهو تطبيق إعلاني عبر الإنترنت حيث يمكن لأعضاء غرفة بورصة للإلكترونيين الإعلان عن الخدمات التي يقدمونها والمنتجات التي يبيعونها مجاناً.

أخذ دورا رائدا ونشطا في المشروع المسمى أخضر- أبيض- أزرق وهو أحد مشروعات المسئولية الاجتماعية لغرفة بورصة للإلكترونيات حيث يتم جمع جميع أنواع الأجهزة الإلكترونية غير المستخدمة وتسجيلها ثم تصنيفها وإعطائها للمدارس المحتاجة بعد اجتياز الأجهزة المناسبة للصيانة، الفائض منها التي يمكن تفكيكها في حالة أولئك الذين لا يعملون مع قاعدة بيانات على شبكة الإنترنت من الأجزاء المتاحة والصور والمواصفات الفنية بعد حفظها جنبا إلى جنب مع بورصة، والذي يوفر قطع غيار مجانية لقطاع الصيانة والإصلاح من خلال منحه مجانًا لأعضاء الإلكترونيات في غرفة الإلكترونيات في بورصة. (للتفاصيل www.eatik.org)

بين عامي 2005 و 2012، عمل كخبير في الهواتف اللاسلكية والهواتف المحمولة والكاميرات وأجهزة التصوير في لجان تحكيم المستهلكين في بورصة ومناطقها.

وفي الفترة 2011-2012، عمل كمفوض يمثل اتحاد غرف النقابات في بورصة في "برنامج دعم التعاون" في مديرية مركز خدمات بورصة KOSGEB.

منذ سبتمبر 2012، يعمل كمدير في شركة صادات الدولية للاستشارات الدفاعية والصناعة والإنشاءات والتجارة. كان يعمل في إدارات المالية والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والتوريد والمعدات. تم انتخابه لمجلس الإدارة في مارس 2013. كما شغل منصب نائب المدير العام للأنشطة الإدارية حتى أغسطس 2016. تم تعيينه رئيسا لمجلس الإدارة في أغسطس 2016.

في فبراير 2014، أسس شركة دنيا التريلجة وبدأ أول إنتاج تركي للتجزئة لحويات التريلجة في قطاع الأغذية. تتقدم الشركة باستثماراتها في قطاع الحلويات والمعجنات. وصلت منتجات الشركة إلى إسطنبول وكذلك مرمرة وبحر إيجة بالكامل.

وهو عضو مؤسس وعضو مجلس إدارة أصّام.

متزوج وله 3 أطفال ويتحدث الإنجليزية.

akmtanriverdi.blogspot.com.tr

البنود ذات الصلة (بواسطة علامة)

الدخول للتعليق